على طريقة إيمى والرداد.. 5 خطوات علشان "الجوازة" تتم على خير من غير حسد

اليوم السابع 0 تعليق 37 ارسل لصديق نسخة للطباعة


كتبت جهاد الدينارى

الحسد أصبح من أكثر الأشياء التى يؤمن بها الناس فى هذه الأيام خاصة من هم على وشك الدخول فى علاقات عاطفية، لذلك دائماً ما يتبعون مبدأ الكتمان والسرية التامة حتى تمر الأمور بسلام، لذلك نستعرض فى هذا التقرير 5 خطوات لتجنب الحسد وإتمام الجوازة على خير وفقاً لطريقة زواج "إيمى سمير غانم " و "حسن الرداد" والتى اعتمدت على الكتمان والابتعاد عن الأضواء، بعد أن تعمدوا إخفاء الأمر ونفى وجود علاقة عاطفية بينهما رغم الضغط الذى مارسته واسئل الإعلام لفترة طويلة.

 

أدعى إن مالكش فى الجواز:

حاول دائماً أن تبتعد عن تهمة الرغبة فى الزواج وأدعى انك لا تحب مثل هذه العلاقات وتهرب من المسئولية مثلما كان يفعل كل من إيمى التى دائماً ما تصرح بأنها تفضل كلابها على الرجال وحسن الرداد الذى طالما اكد على عدم مقدرته للدخول فى علاقة جادية فى الوقت الراهن.

اعملوا نفسكوا أصحاب:

إذا كان هناك شخص يشغل بالك حقيقى ودخلتوا فى علاقة عاطفية تخشى عليها من الضياع، حاولوا ظأن تدعوا الصداقة من أجل تبرير ظهوركما مع بعض حتى لا أحد يعلم الشكل الحقيقى لعلاقتكما.

أظهروا فى كل المناسبات وكأنكوا عادى:

إذا لاحظ إحداهم تواجدكم مع بعض وبدأ الكلام يحيط بكم، لا تدع هذه الشكليات تؤثر على علاقتكما، وحاولا أن تظهرا دائماً مع بعض تأكيداً على أن ما بينكما مجرد صداقة لا يمكن تغيرها الكلمات.

أبعد عن الفوتو سيشن:

" الفوتو سيشن" الآن هى أهم مصادر الحسد فكلما نشر " كابلز" صورهم كلما سمعنا عن انفصالهما او على الأقل مشاكل لا حصر لها، لذلك قلل من نشر الصور على مواقع التواصل الاجتماعى.

أعلن عن موعد فرحك فى الوقت بدل الضايع :

حتى إذا اتخذت الخطوات الجدية واتجهت نحو الرسمية لا تحاول أن تفصح أبداً عن العلاقة، ولا تعلن عن أى شىء إلا فى الوقت النهائى مثلما حدث مع " إيمى والرداد" الذين أعلانا عن زواجهن قبلها بأيام.

0 تعليق