وصل سعره إلى 40 قرشا.. من المسؤول عن "الرغيف السياحي"

دوت مصر 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

ارتفع سعر رغيف الخبز (السياحي) حسبما يسميه المصريون ووصل سعر الرغيف إلى 40 قرشا في وكان سعر الرغيف قبل ذلك 25 قرشا، أي جنيه واحد يشتري أربعة أرغفة، فمن المسؤول عن ذلك هل وزارة التموين أم صاحب الفرن؟.

يقول معاون أحمد كمال في تصريح خاص ل"دوت مصر" إن وزارة التموين مسؤولة عن سعر رغيف الخبز المدعم فقط في الأفران التابعة لها ضمن منظومة الخبز، وإن تلك الأفران التي رفعت سعر الخبز السياحي حسب تسميته المعروفه، هي أفران خاصة تشتري الدقيق بالسعر العادي وليس المدعم، وليست تابعة لوزارة التموين.

وأضاف كمال أن وزارة التموين تشرف عليها فقط في إنتاج رغيف خبز مطابق لمواصفات الجودة التي تخص صحة المواطن، ولكن ليس لنا سلطة في تطبيق سعر محدد له، وصاحب الفرن له أن يحدد السعر الذي يحقق له هامش ربح بناء على التكلفة الخاصة برغيف الخبز.

وبسؤاله عن الجهة التي لها الحق في الرقابة على السعر، رد أحمد كمال بأنه لا يوجد جهة محددة لأن السوق يعمل بالنظام الحر ولا يوجد محددة مفروضة على التجار أو أصحاب الأفران.

0 تعليق