الجيش اليمني يتقدم بتعز وخسائر للحوثيين

الجزيرة نت 0 تعليق 65 ارسل لصديق نسخة للطباعة


قال الجيش الوطني اليمني إنه تمكن من استعادة مناطق بمحافظة تعز جنوبي البلاد
في حين تكبدت مليشيا الحوثي وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح خسائر في الأرواح.

وأوضح الجيش أنه استعاد تلتي الصالحين والمشهوث وقرية حبور بجبهة الشقب، بينما تدور اشتباكات عنيفة بين الجيش الوطني ومليشيا الحوثي وقوات صالح في جبهات الشقب والأقروض والصلو.

وتسببت هذه الاشتباكات في قتل عشرين من مليشيا الحوثي وقوات صالح، بينما قتل ثلاثة وأصيب ثمانية من الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.

وتطل المواقع التي تمت استعادتها حديثا على منطقة الحوبان شرق المدينة، وهي طريق إمداد حيوي للمليشيا إلى تعز.

حسم عسكري
وفي سياق متصل، أكد رئيس هيئة الأركان بالجيش اليمني اللواء محمد المقدشي أن دخول صنعاء سيكون عبر الحسم العسكري وأن القوات المسلحة والمقاومة مصرتان على الحسم كحل وحيد لإنهاء الانقلاب.

وقال رئيس الأركان أثناء تفقده قوات المنطقة العسكرية السابعة المرابطة في منطقة نهم شرق العاصمة صنعاء إن الحكومة تسعى للسلام على أسس سليمة تضمن عدم قيام أي حرب بالمستقبل.

وشدد على تجريد المليشيا من أسلحتها بالقوة إن رفضت الانصياع للسلم المبني على قواعد حقيقية تحفظ الدولة والشرعية والمؤسسات وتصون الكرامة والحرية لجميع اليمنيين.

وكان مصدر عسكري أفاد بأن قوات الجيش اليمني تخوض منذ فجر أمس الاثنين معارك عنيفة ضد مليشيا الحوثي وقوات صالح في منطقة بني بارق شرق العاصمة صنعاء، وأن هذه المعارك أدت إلى مصرع وجرح عدد من أفراد المليشيا.

كما شن طيران التحالف العربي غارات جوية استهدفت تعزيزات للحوثيين كانت في طريقها لجبل كحل بمنطقة نهم شمال شرق صنعاء وكبدها خسائر في الأرواح والعتاد.

0 تعليق