سيميوني: اتخذت قرارات سيئة واللاعبون فكوا شفرة روستوف هذا المحتوى من : كتب: أحمد شريف

يالا كورة 0 تعليق 24 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد عقب فوز فريقه 2-1 على روستوف الروسي في رابع جولات المجموعة الرابعة من دوري الأبطال الأوروبي، أنه اتخذ "قرارات سيئة" خلال اللقاء وأن لاعبيه هم من "فكوا شفرة" اللقاء.

وقال سيميوني "فك الفريق شفرة اللقاء بطريقة جيدة للغاية، اتخذ المدرب وهو أنا، اليوم قرارات سيئة وقدم مباراة سيئة، لكن اللاعبين أنهوا المباراة التي كان يمكن أن تتعقد في نهايتها" وذلك عقب انتهاء اللقاء.

ولم يرغب المدرب الأرجنتيني في الكشف عن طبيعة هذه "القرارات السيئة" التي جعلت المباراة تسير بشكل سيء، موضحا "لن أكشف شيئا، فقط أخبركم أنني لم اتخذ القرارات الصائبة، سأقوم أنا بالتفكير فيها خلال الليل".

وحول هدف التعادل لروستوف، الذي سجله الإيراني سردار آزمون، اعترف المدرب الأرجنتيني أنه كان يدرك مدى خطورة الهجمات المرتدة للفريق الروسي.

ويخوض الأتلتي دور ثمن النهائي من التشامبيونز ليج للمرة الرابعة على التوالي، وهو أمر "مهم بالنسبة للنادي والفريق والجمهور".


0 تعليق