مايكروسوفت تستعد لكشف تفاصيل نظارتها للواقع الافتراضي

الجزيرة نت 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تستعد شركة مايكروسوفت للكشف في ديسمبر/كانون الأول القادم عن تفاصيل نظارتها للواقع الافتراضي المخصصة لنظام التشغيل ويندوز 10 والتي فاجأت بها حضور مؤتمرها الذي عقدته قبل أسبوع.

وتحدثت الشركة في مؤتمرها الأربعاء الماضي عن نظارات الواقع الافتراضي المخصصة لويندوز 10 والتي تستفيد من القدرات ثلاثية الأبعاد الجديدة التي سيأتي بها التحديث المرتقب لنظام التشغيل.

وبحسب المسؤول عن مشروع هولوينس في مايكروسوفت أليكس كيبمان فإن الشركة تخطط لعقد حدثين الشهر المقبل: الأول يومي الثامن والتاسع من ديسمبر/كانون الأول، والثاني يومي 14 و15 من الشهر ذاته للكشف عن التفاصيل العتادية للنظارة.

وتستهدف الشركة بهذين الحدثين المرتقبين مصنعي الأجهزة من أجل تقديم فهم أفضل لخطط البرمجيات المتعلقة بمنصة الواقع المختلط "ويندوز هولوغرافيك" التي تستند إليها نظارة الواقع الافتراضي الجديدة.

وأبرمت مايكروسوفت شراكة مع كل من إتش بي ولينوفو وديل وأيسر وأسوس لإنتاج نظارات واقع افتراضي تستند إلى منصة ويندوز هولوغرافيك، وستبدأ تلك الشركات شحن نظاراتها بعد طرح مايكروسوفت التحديث الجديد لنظام ويندوز في مارس/آذار القادم، الذي يحمل اسم "تحديث المبدعين" وسيبدأ سعر النظارة من 299 دولارا أميركيا.

وتعدّ منصة ويندوز هولوغرافيك جزءا مهما من خطة الشركة لإعطاء دفعة قوية لما تطلق عليه اسم التطبيقات الشاملة، ويمكن للشركة في حال تمكنها من إقناع مصنعي نظارات الواقع الافتراضي باعتماد منصتها تلك بناء متجر تطبيقات خاص بها لبيع الألعاب والتطبيقات.

وقد يبدو شكل النسخ الأولى من النظارات مشابها لنظارات الواقع الافتراضي التقليدية، كما أنها قد لا تحتوي على إمكانيات نظارة الواقع المعزز "هولولينس" لمايكروسوفت التي تسقط الأجسام ثلاثية الأبعاد على البيئة الحقيقية لإنتاج واقع مختلط.

لكن، وبحسب الشركة، فإن نظارة الواقع الافتراضي ستدعم ست درجات من الحرية، وستضم حساسات تتبع داخلية وخارجية؛ بما يعني إمكانية تتبع حركة المستخدم بشكل حر دون الحاجة إلى مستشعرات مثبتة على حائط أو سطح الغرفة.

0 تعليق