قرصنة إلكترونية "بالخطأ" كادت تعطل الاتصال بخدمات الطوارئ الحيوية في ولاية أريزونا الأمريكية

BBC 0 تعليق 68 ارسل لصديق نسخة للطباعة
Image copyright Maricopa County Sheriff Image caption ديساي يقول إن الهجوم على نظام خدمات الطوارئ وقع دون قصد بينما كان يحاول معالجة مشاكل تقنية في نظام آي أو اس

وجهت السلطات في ولاية أريزونا الأمريكية ثلاث تهم لمراهق يبلغ من العمر 18 عاما بالعبث بأنظمة الكمبيوتر بعد أن غمر نظام الاتصال بالطوارئ 911 بالآلاف من الاتصالات الهاتفية الوهمية.

وقال الشاب ويدعى ميت كومر هيتشفاي ديساي إنه كان يحاول ربط موقع تويتر الاجتماعي بنظام تشفير "جافا سكريبت" للكشف عن العيوب في أنظمة التشغيل "آي أو اس" التي تؤدي إلى تعطل الهواتف عن العمل أوإعادة تشغيلها.

وكان ديساي يأمل في أن شركة آبل، عملاق التكنولوجيا الأمريكية، ستدفع له مكافآة نظير المعلومات التي تكشف عن الثغرات الموجودة في نظام "آي أو اس" لكنه استخدم عن طريق الخطأ رابطا لنسخة قديمة من التطبيق جعلت هواتف المستخدمين تتصل باستمرار برقم خدمة الطوارئ 911.

وقال مكتب رئيس مقاطعة "ماريكوبا" في بيان له إنه جرى النقر على هذا الرابط نحو ألفي مرة، وهو ما هدد بتعطيل خدمات الطوارئ في جميع أنحاء ولاية أريزونا.

ولأن خدمة 911 تُصنف على أنها خدمة بالغة الحساسية، فإن السلطات في أريزونا تعتبر التشويش على هذه الخدمة بنفس خطورة تهريب البشر وجرائم القتل من الدرجة الثانية.

وفي إفادته للشرطة بعد القبض عليه، قال ديساي إن الثغرة التي كان يخطط لمعالجتها أرسلت إليه عن طريق صديق عبر الانترنت.

وأوضح أنه كان ينوي استغلال هذه الثغرة لتطوير تطبيق حميد لكن مزعج قد يراه الناس "مسليا".

وقال الكاتب دان غودين في مقال له بموقع "آرس تكنيكا" الإخباري على الانترنت إن هذه الحادثة تمثل درسا مهما لأي شخص مبتدئ في مجال البحوث الأمنية الإلكترونية.

وأضاف: "عمل قرصنة للأجهزة والشبكات دون الحصول على إذن واضح وتعاون أصحابها هو أمر خطير ويمكن أن يؤدي إلى عقوبات قانونية كبيرة".

0 تعليق