أبو مازن: السلام هدفنا الاستراتيجي

الدستور 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اليوم الثلاثاء تمسكه بخيار السلام كهدف استراتيجي يصب في صالح الجميع ويتمثل في إنهاء الاحتلال ورفع الظلم عن الشعب الفلسطيني.
وأضاف عباس في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا عقب لقائهما في بيت لحم اليوم ان الرئيس الايطالي اطلع على استعدادنا الدائم لصنع السلام مع اسرائيل وتطبيق حل الدولتين وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية. وأعرب عن ثقته في إمكانية أن تلعب ايطاليا دورا فاعلا وداعما للمؤتمر الدولي للسلام الذي تعمل فرنسا على عقده نهاية العام الجاري.
وفيما يتعلق بقرارات منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) بشأن القدس واعتبارها مكانا خالصا لعبادة المسلمين قال عباس ادعاءات اسرائيل الخلط بين الدين والتراث ليست صحيحة وليست في مكانها ونؤكد موقفنا باحترام الديانات الثلاث والدعوة لتكون القدس مفتوحة لجميع الديانات. وشدد على ان الانتهاكات الاسرائيلية واعتداءات المستوطنين على الفلسطينيين والمقدسات هي محل الادانة.
وأكد رئيس السلطة دعمه لكل الجهود الاقليمية والدولية لمكافحة الارهاب والعنف والتطرف واجتثاث ذلك من المنطقة.
من جهته أعرب الرئيس الايطالي عن دعمه للجهود المتواصلة للبحث عن السلام وحل الدولتين للشعبين واعادة العملية السلمية كأولوية دولية.
وشدد على ضرورة تهيئة الظروف لدفع عملية السلام وتحقيق التطور الاقتصادي.
وكان الرئيس الايطالي زار كنيسة المهد التي تساهم ايطاليا في عملية ترميمها صباح اليوم وسيتوجه في وقت لاحق لزيارة قصر هشام في مدينة اريحا.

0 تعليق