حجاب: الجيش السوري الحر قوة أساسية ويجب الاعتماد عليه

العربى الجديد 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

التقى المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، اليوم الثلاثاء، وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، في العاصمة القطرية الدوحة، لبحث الملف السوري والإشارة إلى ضرورة تفعيل الدور الأممي بفرض عقوبات على النظام وحلفائه، والاعتماد على الجيش السوري الحر باعتباره القوة الأساسية.


ودار الحديث حول أبرز المستجدات الإقليمية وتطورات الساحة السورية، إذ أثنى حجاب على "موقف تركيا الداعم لصيانة وحدة الأراضي السورية، وعلى جهودها في محاربة الإرهاب".

واتفق حجاب مع مولود أوغلو على "ضرورة وقف تصعيد النظام وحلفائه في مدينة حلب، والتي تعاني من ظروف إنسانية صعبة، في ظل استمرار الانتهاكات التي يرتكبها الروس والإيرانيون والمليشيات التابعة لهم".

وأشار إلى توجه الهيئة لـ"اتخاذ إجراءات قانونية ضد جميع المتورطين بارتكاب جرائم في حق الشعب السوري، وضمان عدم إفلاتهم من العقاب، وضرورة تفعيل الدبلوماسية الدولية من خلال التوجه إلى الجمعية العمومية للأمم المتحدة وغيرها من القنوات الرسمية، لإدانة الانتهاكات الروسية والإيرانية وفرض المزيد من العقوبات عليها".

وأعرب عن استغرابه من حديث وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، عن "تأجيل الحديث عن الانتقال السياسي إلى أجل غير محدد" وما تزامن معه من حديث لقادة مليشيات "الحشد الشعبي" العراقية عن نيتهم توسيع نطاق عملياتهم باتجاه سورية، مؤكّداً على "ضرورة تحرك المجتمع الدولي لوقف الجرائم والانتهاكات، والتي ترتكب بحق الشعب السوري".

يذكر أن مولود أوغلو التقى خلال زيارته للدوحة نظيره القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، وتأتي الزيارة في إطار اجتماعات اللجنة التشاورية القطرية التركية، للبحث في مواضيع عدّة أبرزها العلاقات الثنائية ومكافحة الإرهاب في المنطقة.

وأشارت وزارة الخارجية القطرية، في بيان الثلاثاء، إلى أنّ الوزيرين أثنيا على نتائج اجتماع الدورة الأولى للجنة الاستراتيجية العليا القطرية - التركية، والتي عقدت في الدوحة العام الماضي، وأسفرت عن التوقيع على 17 اتفاقية بين البلدين.


اقــرأ أيضاً

0 تعليق