البابا فرانسيس يستبعد تنصيب النساء كقساوسة إلى الأبد

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

استبعد البابا فرانسيس تنصيب النساء كقساوسة، قائلًا إن "الكلمة الأخيرة" في هذه المسألة خرجت من القديس يوحنا بولس الثاني وأنه ما من تغيير متوقع على الأمور.

سئل فرانسيس وهو في طريق العودة إلى الوطن اليوم، قادمًا من السويد، حيث يترأس الكنيسة اللوثرية امرأة، حول ما إذا كانت الكنيسة الكاثوليكية سوف تنصب النساء كقساوسة أم لا.

وقال فرانسيس: "الكلمة الأخيرة في هذا الأمر كانت واضحة وقد قالها القديس يوحنا بولس الثاني وهي باقية باقية".

واستبعد يوحنا بولس رسامة النساء في خطابه الرسولي عام 1994 "السيامة الكهنوتية".

في تلك الوثيقة، أعلن يوحنا بولس أن "الكنيسة لا تملك سلطة لمنح السيامة الكهنوتية للنساء على الإطلاق وأن هذا الحكم سيظل باقيًا ويلتزم به كافة المخلصين في الكنيسة".

0 تعليق