مصادر لـCNN: لا أدلة بتحقيقات حول صلات لروسيا مع ترامب وحملته

CNN Arabic 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- أكدت مصادر أمنية لـCNN أن مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI يعمل حاليا على أكثر من ملف للتحقيق في صلات مزعومة بين روسيا والمرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأمريكية، دونالد ترامب، أو مع حملته الانتخابية والجهات الداعمة له، ولكنه حتى الآن لم يتمكن من العثور على أدلة تفيد وجود علاقة يعاقب عليها القانون بين الجانبين.

المحققون الأمريكيون ووكالات الاستخبارات التي تدرس قضية قرصنة البريد الإلكتروني الخاص بالحزب الجمهوري يعتقدون أن عمليات القرصنة التي تنفذها وكالات أمنية روسية تحاول بث الفوضى والاضطراب في العملية الانتخابية الأمريكية دون أن يكون الهدف بالضرورة دعم مرشح بعينه.

وسبق لمسؤولين أمريكيين أن وجهوا علنا اتهامات لقيادات روسية رفيعة المستوى بالوقوف خلف عمليات القرصنة ونشر ملفات حساسة مسروقة عن الانترنت. وتشمل تلك التهم محاولة التدخل في الانتخابات الرئاسية. ولكن واشنطن لم تتهم روسيا بشكل واضح بمحاولة دعم مرشح ضد آخر في الانتخابات كما لم تتهمها بالتورط رسميا في قرصنة بريد رئيس حملة كلينتون، جون بوديستا.

وبحسب المعلومات المتوفرة لدى CNN فإن FBI يحقق منذ أكثر من عام في المزاعم حول علاقات بين المدير السابق لحملة ترامب الانتخابية، بول مانافورت، وشخصيات أوكرانية موالية لروسية. وجاءت التحقيقات في إطار النظر بعلاقات شبكات الدعم "لوبي" الأمريكية بالوضع في أوكرانيا، وتشمل تلك التحقيقات شركة يمتلكها توني بوديستا، شقيق رئيس حملة كلينتون.

وتأتي هذه المعلومات في وقت مازالت فيه الانتقادات من كلينتون وحملتها الانتخابية تنصب على مكتب التحقيقات الفيدرالي ورئيسه بسبب الإعلان عن فتح التحقيق مجددا في بريد كلينتون وإمكانية استخدامها لخوادم وكمبيوترات شخصية من أجل إرسال رسائل رسمية.

0 تعليق